ميديا

الذكرى الـ25 للتأسيس: إذاعة الوادي تنظم ندوة حول دور الإذاعات الجهوية في تشكيل الرأي العام

تزامنا والذكرى الـ 25 للتأسيس وإنطلاق البث بها، نظمت صباح اليوم إذاعة الجزائر من الوادي، بقاعة المحاضرات الكبرى جامعة الشهيد حمه لخضر،ندوة حول دور الإذاعات الجهوية في تشكيل الراي العام-الانتخابات المحلية أنموذجا-.الندوة المذكورة أشرف على افتتاحها والي الولاية، مرفوقا برئيس المجلس الشعبي الولائي، بحضور المدير العام للإذاعة الوطنية و الأسرة الإعلامية والجامعية من أساتذة وطلبة بذات الجامعة .الجلسة الافتتاحية تخللتها كلمات وانطباعات مختلفة حول الذكرى ، أين أكد مدير المحطة محمد خشعي ، على جهود طاقمه الرامية إلى ترقية الإعلام الجواري، و كلها إصرار على تقديم الأفضل للمستمع،مشيرا أن الإذاعة المحلية باتت تقدم إعلاما جواريا يهتم بتطلعات و رغبات المستمعين بالولاية، و ذلك من خلال شبكة برامجية ثرية تتضمن مواضيع اجتماعية و اقتصادية و ثقافية و دينية و صحية و رياضية، و كل ما يعنى بالتنمية المحلية و كذلك الشباب و المرأة.في حين تطرق مدير الجامعة عمر فرحاتي الى العلاقة التي تربط الجامعة وبالاعلام لاسيما إذاعة الوادي، كمؤسسة عمومية رائدة في مرافقة الاسرة الجامعية، منوها بمسيرة ربع قرن من العطاء. وبدوره والي الولاية عبد القادر راقع، وأثناء كلمته بالمناسبة، نوه أن الاذاعة أضحت عينا على التنمية المحلية من خلال تركيزها على معرفة احتياجات الولاية و انشغالات الساكنة، و منها القاطنة بالمناطق الريفية النائية و تسليط الضوء على جهود السلطات المحلية في هذا المجال و على المشاريع و المبادرات الرامية إلى بعث ديناميكية اقتصادية بالولاية، مهنيئا طاقم المحطة وكل ساكنة ولاية الوادي بعيد ميلاد الاذاعة الـ25 ، معلنا في نهاية كلمته عن إفتتاح الندوة . المدير العام للإذاعة الجزائرية محمد بغالي،أكد أن “الإذاعة سخرت أكثر من ألف عامل يجوبون إرجاء الوطن من أجل ضمان وإنجاح الانتخابات المقبلة ، وأنها تشارك ولأول مرة في بث التعبير الحر بمعدل أربع وحدات لكل إذاعة جهوية”، و”انطلاقا من شعورنا بالمهمة سنعمل ونلقي بكل ثقلنا لإنجاح الانتخابات المحلية للجزائر الجديدة التي وعد بها رئيس الجمهورية”، مشيرا إلى أن الإذاعة الوطنية لم تولد بمرسوم بل ولدت من رحم الثورة ،وأنها أكملت استقلال الجزائر أمنيا وثقافيا”،منوها أن دور الاعلامي يتعدى مجرد الدور الإخباري إلى الدور الوطني في الحفاظ على الوحدة الوطنية، فنحن نواجه الكذب بالصدق و الأخبار لمغلوطة بالمؤكدة ..وليس أمامنا إلا أن نحب الجزائر.كما كانت للاساتذة إسماعيل زياد منقسم العلوم الانسانية ، وعبد الحميد فرج والهادي دوش من قسم العلوم السياسية بذات الجامعة، مداخلات في ذات المحور ، على تختتم أشغال الندوة بتكريمات وتبادل للهدايا.للإشارة، تأسست إذاعة الوادي الجهوية يوم 21 نوفمبر 1995 وتضم أطقم صحفية و تقنية و إدارية شابة.

عماره بن عبد الله

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى